لا يتوفر نص بديل تلقائي.
منعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي رفع الآذان من على
 مآذن الحرم الإبراهيمي الشريف (646) مرة خلال العام المنصرم 2017،ويظهر الجدول البياني المرفق عدد المرات التي تم فيها منع رفع الآذان خلال أشهر العام .

 ويذكر أن  الحرم الإبراهيمي الشريف لا يزال يئن تحت نير الاحتلال الإسرائيلي، الذي أقدم على تقسيمه بشكل تعسفي وغير قانوني في أعقاب المجزرة البشعة التي ارتكبها أحد قادة المستوطنين بحق المصلين الفلسطينيين العزل في  شهر رمضان عام 1994 والتي أسفرت عن وقوع العشرات ما بين شهيد وجريح ، بغية الاستيلاء عليه وتحويله لكنيس يهودي .

 وقد استمر جيش الاحتلال وقطعان المستوطنين في انتهاكاتهم واعتداءاتهم اليومية بحق هذا الصرح الديني الهام ، وبحق المواطنين والمصلين والزائرين القادمين إليه،  عبر نشره العديد من الحواجز العسكرية في محيطه والتي تعمل على عرقلة الدخول إليه  .

لا يتوفر نص بديل تلقائي.