بحجة قيام المستوطنين اليهود بجولات استفزازية كبيرة في كل مناطق البلدة القديمة، أقدم جيش الاحتلال بعد ظهر يوم السبت 3/11/2018 على إغلاق البوابات العسكرية التي تتحكم بحركة المواطنين الفلسطينيين القاطنين في شارع الشهداء وتل الرميدة .

وذكر العديد من المواطنين للوحدة القانونية في لجنة إعمار الخليل بأن حظر دخولهم للمنطقة أو الخروج منها

استمر حتى الساعة السادسة مساءً .