طباعة

No photo description available.

أقدم يوم الاحد 13/1/2019 مستوطنون من مستوطنة كريات أربع بمحاولة شق طريق يصل مستوطنة كريات أربع بالبؤرة الاستيطانية الموجودة في عمارة الرجبي في منطقة الراس .

مدير عام لجنة اعمار الخليل أ.عماد حمدان أوضح ان هذه هي المرة الثانية التي يحاول بها المستوطنون شق هذا الطريق، حيث كانت المرة الأولى في شهر كانون الأول من عام 2018، وقامت على إثرها الوحدة القانونية التابعة للجنة اعمار الخليل بتوجيه صاحب الأرض منذر جابر  بتقديم شكوى لدى شرطة الاحتلال والتي بدورها منعت المستوطنين من الاستمرار في تعديهم.

     وأضاف حمدان ان الوحدة القانونية ممثلة بمحاميها توفيق جحشن والباحث الميداني حسن السلامين قد قامت بزيارة منطقة وادي الحصين ودعت السكان وأصحاب الأرض إلى اجتماع بحضور عدد من الوزارات والهيئات الحكومية لأجل توعية السكان من مخاطر شق مثل هذه الطريق والتباحث في سبل حماية تلك الأرضي من السلب والتهويد، حيث تم في الاجتماع اطلاع المواطنين والمؤسسات  والوزارات الحكومية على أهداف المخطط التهويدي الرامية إلى شق شارع استيطاني وسط بيوت المواطنين في منطقة وادي الحصين.

وقد نجح أصحاب الأرض هناك وعدة مواطنين مجاورين بإزالة المحاولات المبدئية للمستوطنين بإنشاء طريق في المنطقة، وأصبحت الأمور بين مد وجزر ما بين المواطنين والمستوطنين.

واستذكر حمدان تعديات المستوطنين السابقة في نفس المكان حيث تم شق طريق استيطاني وسط أراضي المواطنين يربط مستوطنة كريات أربع مع شارع وادي الحصين قبل عدة سنوات، وذلك بحجج واهية  لا تهدف إلا لسلب وضم مزيداً من الأراضي للبؤر الاستيطانية، داعياً المجتمعين للتكاتف والتعاضد، واتخاذ الخطوات الكفيلة لإحباط هذا المخطط .