طباعة

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏بدلة‏‏‏‏

في جهود مشتركة لحماية الحرم الإبراهيمي الشريف ما بين لجنة اعمار الخليل ومديرية الأوقاف من حيث القيام بأعمال الترميم والصيانة لكافة أروقة الحرم الإبراهيمي وساحاته وإظهار جماليات المبنى، إضافة إلى منع أي تدخل إسرائيلي بتغير معالمه التاريخية والدينية.

وبهذا التقى اليوم مدير عام لجنة اعمار الخليل عماد حمدان والمدير الفني م. غسان إدريس والمدير التنفيذي م. محمد سعيد الشريف مع مدير عام الأوقاف في الخليل إسماعيل أبو الحلاوة والنائب جمال أبو عرام ومدير شؤون الوقف م. جلال الرجبي والشيخ حفظي أبو سنينة مدير الحرم الإبراهيمي.

حيث تم التطرق خلال اللقاء بالحديث عن آخر الأعمال التي تقوم بها لجنة اعمار الخليل في الحرم الإبراهيمي الشريف في ظل الصعوبات والعراقيل التي يضعها الاحتلال الإسرائيلي أمام العمال، والحديث عن الاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية التي يرتكبها جيش الاحتلال في الحرم الإبراهيمي ومحاولة تهويد وطمس المعالم الدينية ومنع المصلين أحيانا من الوصول إلى الحرم.

وخلال الاجتماع قدم إسماعيل أبو الحلاوة شهادة شكر وتقدير من عطوفة وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ حسام أبو الرب للجنة اعمار الخليل نظير جهودها المبذولة في حماية الحرم الإبراهيمي والبلدة القديمة وعلى حفاوة استقبال الوفود الرسمية والدبلوماسية الزائرة لمدينة الخليل وبلدتها القديمة.

كما وأثنى عماد حمدان على الجهود التي تبذلها مديرية الأوقاف في الحفاظ على قدسية الحرم الإبراهيمي الشريف وإقامة الأنشطة والفعاليات الدينية المحفزة والمشجعة لزيارة الحرم.