ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٣‏ شخصًا‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏بدلة‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏‏

احتفلت لجنة اعمار الخليل اليوم الأحد الموافق 5/5/2019 بافتتاح موقف زوار الحرم الإبراهيمي الشريف الثاني بحضور كل من رئيس بلدية الخليل الأخ تيسير أبو سنينة و رئيس غرفة تجارة و صناعة محافظة الخليل السيد عبده ادريس و الدكتور علي القواسمي و الدكتور خالد القواسمي و محافظة الخليل ممثلة بالأخت سارة دعاجنة و السيد رشيد عوض مدير عام الحكم المحلي في الخليل و السيد سامي أبو عرقوب مدير عام السياحة و السيد جمال أبو عرام مدير دائرة أوقاف الخليل و أمين سر اللجنة التنظيمية في البلدة القديمة السيد بهاء الجعبري واليونسكو ممثلة بالسيد محمد أبو حماد بالإضافة إلى حضور الصليب الأحمر، و عدد غفير من الحضور و المؤسسات الرسمية و الشعبية و مدراء و مديرات مدارس البلدة القديمة.

حيث افتتح الاحتفال مدير عام لجنة اعمار الخليل عماد حمدان بترحيبه للحاضرين و شكره للجهات الشريكة المتعاونة مع لجنة اعمار الخليل في إنجازها لكافة المشاريع التي تعمل عليها عامة و موقف مركبات زوار الحرم الإبراهيمي الثاني خاصة. و أكد على سعي اللجنة و حرصها على الاستمرار في تقديم خدمات القطاعات المتنوعة لسكان البلدة القديمة للاستمرار في تعزيز صمودهم في المنطقة.

كما و أكد رئيس بلدية الخليل الأخ تيسير أبو سنينة على أهمية الدور التي تقوم به لجنة اعمار الخليل في البلدة القديمة في الخليل و طلب من جميع الجهات الرسمية بتقديم التعاون مع لجنة الاعمار في الخدمات و القطاعات التي تعمل عليها اللجنة. وشكر الجهود التي تم تقديمها من أجل إنجاح تنفيذ مشروع موقف المركبات.

و تحدثت الأخت سارة دعاجنة ممثلة عن عطوفة المحافظ (رئيس وحدة البلدة القديمة) عن أهمية زيارة البلدة القديمة و تنفيذ المزيد من المشاريع الناجحة فيها التي تقدم المساعدة الممكنة لأهالي المنطقة و أكدت على جميع الحاضرين لحفل الافتتاح بإعطاء المزيد من الاهتمام بمنطقة البلدة القديمة.

و في كلمة السيد محمد أبو حماد ممثل اليونسكو أشار إلى حرص المنظمة على تقديم الخدمات الإنسانية في القطاعات المختلفة و مع الجهات المختلفة سعياً لخدمة البلدة القديمة و الاستمرار في حمايتها لصالح المواطنين الفلسطينيين و أهمية مكانتها خاصة بعد ادراج الخليل على لائحة التراث العالمي.

و قد عبر السيد علي القواسمي الرئيس السابق للجنة اعمار الخليل عن شكره للجنة اعمار الخليل على إنجازها لهذا الموقف خدمة لأهالي المنطقة و تسهيلا للحركة المرورية فيها. كما و أكد على أهمية السعي للمزيد من الإنجازات في القطاع الصحي في منطقة بلدة الخليل القديمة.

و في نهاية الحفل تم تكريم مالكي الأرض آل الجنيدي و آل الدويك التي تم تنفيذ مشروع موقف المركبات عليها نظراً لتعاونهم مع لجنة اعمار الخليل. و من ثم الانتقال لافتتاح موقف مركبات زوار الحرم -2.