HRC

    اقتحم جنود الاحتلال بعد ظهر يوم السبت الخميس 9/1/2021 بيت المواطن غاندي نضال العويوي الكائن في قنطرة خزق الفار في قصبة السوق بالبلدة القديمة ، حيث أوقفوا أعمال الترميم التي تجريها لجنة إعمار الخليل بواسطة شركة "رؤيا" في مرافق البيت وأمروا العمال بترك البيت والمغادرة فوراً .

     مدير عام لجنة إعمار الخليل أ. عماد حمدان أوضح بأن لجنة إعمار الخليل تنفذ أعمال الترميم في البلدة القديمة منذ أكثر من عشرين عاماً لأجل الحفاظ على بيوت المواطنين  بيوت المواطنين التي تعاني من التلف في كثير من مكوناتها المعمارية خاصة أنها بيوت قديمة لم يتم ترميمها منذ عقود ، لافتاً إلى أن غالبية هذه البيوت هي بيوت تاريخية وتراثية عريقة وتسكنها أسر فلسطينية تعاني في مختلف أوجه حياتها من مضايقات جيش الاحتلال وقطعان المستوطنين الذين يسعون إلى التوسع في المنطقة عبر الضغط على السكان بالمضايقات وتنغيص حياتهم اليومية لدفعهم إلى هجر المكان ومن ثم الاستيلاء على بيوتهم .

    وأضاف حمدان أن لجنة إعمار الخليل بطواقمها الهندسية والفنية تواجه العديد من المضايقات والعراقيل اليومية سواء من جنود جيش الاحتلال أو المستوطنين حيث يتم في كثير من الأحيان منع العمال والطواقم الفنية من الشروع في أعمال الترميم أو استكمال ما شُرع في ترميمه من بيوت أو محلات تجارية ، كما يتم منعهم من إدخال مواد البناء أو الأدوات والعدد المستخدمة في العمل عبر الحواجز المحيطة بالبلدة القديمة .