قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص واحد‏، ‏وقوف‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏
 
أطلع مدير عام لجنة إعمار الخليل عماد حمدان، القنصل البولندي السيد على أوضاع البلدة القديمة وتسليط الضوء على معاناة أهاليها الذين يرزحون تحت وطأة الاحتلال الإسرائيلي، مشددا على أن هذه الزيارة تدعم صمود اللجنة وتعزز من مسيرتها نحو حماية البلدة القديمة.
 كما تحدث حمدان، شرحا مفصلا حول انجازات لجنة إعمار الخليل على مدار الاربع وعشرين عاما الماضية والمتمثلة في إعادة الحياة إلى البلدة القديمة، من خلال ترميم وإعادة تأهيل المباني والحفاظ على موروثها الثقافي، وترميم المحلات التجارية لتشجيع أصحابها على إعادة تشغيلها وتفعيل الحركة التجارية في أسواقها وإنعاش الحياة السياحية بين أزقتها.
وجال القنصل في حارات وأزقة البلدة القديمة واطلع عن كثب على سياسة تهجير السكان من بلدتهم القديمة، من خلال زرع البؤر الاستيطانية في قلب المدينة ومحاولة ربطها مع المستوطنات المجاورة، وسياسة الإغلاق والتضييق على الأهالي وترويعه.
بدوره، تحدث القنصل البولندي  عما تقوم به لجنة إعمار الخليل من عمل رائع وجهد كبير لتقديم الخدمات للسكان.
 
قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٢‏ شخصان‏، ‏منظر داخلي‏‏ و‏شجرة‏‏
قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٢‏ شخصان‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏