قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٦‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏ 

في اطار اهمية توجيه الانظار وتسليطها على الوضع الحالي في بلدة الخليل القديمة وخاصة وانها تعيش بظروف خاصة تختلف عن محافظات الوطن، فقد حلً اليوم رجل الاعمال الفلسطيني بشار المصري ضيفا على لجنة اعمار الخليل والبلدة القديمة، وقد كان باستقباله المدير العام عماد حمدان ورئيس غرفة تجارة وصناعة الخليل عبده ادريس واعضاء من الغرفة التجارية.

في بداية اللقاء رحب حمدان بالمصري شاكرا له اهتمامه وزيارته موضحا له من خلال العرض المصور الظروف والاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلدة القديمة واطلاعه على اهم انجازات لجنة اعمار الخليل خلال مسيرة عملها مشيرا ايضا الى الصعوبات والعراقيل التي واجهتها ولازالت تواجها اثناء قيامها بأعمالها سواء كان ذلك من خلال الترميم واعاد الاسكان او تنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية او ملاحقة الاعتداءات الاسرائيلية وغيرها من الاعمال التي تنفذها وخاصة في الحرم الابراهيمي الشريف الذي تضعه لجنة اعمار الخليل على رأس أولويتها لأهميته الدينية والتاريخية.

وقد تخلل اللقاء جولة ميدانية تم اطلاع الوفد الضيف فيها على دور لجنة اعمار الخليل في تطوير القطاع الاقتصادي والسياحي في البلدة القديمة من خلال تأهيل وتطوير البنية التحتية وترميم المحلات التجارية واعادة فتحها وتسليمها لأصحابها بحلة جديدة تتميز بالطابع التاريخي.

كما وقد عبر المصري عن شعوره بالسعادة لتواجده في مدينة الخليل الذي وصفها بـ "أم الاقتصاد" وعن اعجابه بالدور لذي تقوم به لجنة اعمار الخليل بالحفاظ على البلدة القديمة، الا انه ايضا عبر عن استياءه بسب عدم تمكنه من زيارة الحرم الابراهيمي الشريف واغلاقه من قبل الاحتلال الاسرائيلي. 

قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٣‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏