طباعة

لجنة إعمار الخليل ووكالة التعاون الاسباني يفتتحان برنامج تثقيفي  في البلدة القديمة/ الخليل

  

الخميس 23/6/2011، افتتحت وحدة التوعية والتثقيف المجتمعي في لجنة إعمار الخليل بالتعاون مع وكالة التعاون الاسباني دورة تدريبية في حارة المشارقة التحتة في البلدة القديمة من مدينة الخليل.



وقد استهدفت هذه الدورة ثلاثين طفلة تتوسط أعمارهم ما بين مرحلة الطفولة المتوسطة ومرحلة الطفولة المتأخرة، وذلك لتنمية المهارات والقدرات التنموية لديهن في مجال التوعية بالموروث الثقافي والحفاظ على الثقافة الوطنية والتاريخية في البلدة القديمة.


وقد افتتح الدورة منسق البرنامج المهندس حلمي مرقة  والأخصائي الاجتماعي بوحدة التوعية حسن السلامين حيث أوضح  بان هذا البرنامج ضمن المحاور الثلاثة التي تعمل على تنفيذها لجنة إعمار الخليل في حارات ومناطق البلدة القديمة وهي الاندماج الاجتماعي والحفاظ على البيئة، ومحور الحفاظ على الموروث الثقافي، حيث انه من أهم الأمور التي يجب التطرق إليها وتسليط الضوء عليها حيث أن الاحتلال الصهيوني يسعى إلى نشر الأفكار الصهيونية فيها وتهويدها، وأضاف أن هذه الدورة تشمل أربعة وعشرون لقاءا تدريبيا نظري وتطبيقي. 


وبدوره أفاد المهندس حلمي مرقة بان هذا البرنامج انطلاق من مبدأ الإيمان الحفاظ على المركز التاريخي لمدينة الخليل وخلق الطرق الكفيلة لضمان الإحياء الاقتصادي والاجتماعي .


وقد عبر أيضا "ادواردو مارينو" ممثلا عن وكالة التعاون الاسباني عن سعادته بالتعاون مع لجنة إعمار الخليل في تنظيم البرامج التوعية والتثقيفية لأهالي البلدة القديمة الذين يتعرضون للمعاناة اليومية والضغط النفسي نتيجة الهيمنة الصهيونية عليهم.