تحت رعاية الإعلامية نور عودة تكريم الفائزين في مسابقة

جائزة لجنة اعمار الخليل الأولى للإعلام

 
كرمت لجنة اعمار الخليل الاعلاميين الفائزين في المسابقة الإعلامية " جائزة لجنة إعمار الخليل الأولى للإعلام" والتي أعلنت عنها اللجنة عرفاناً وتقديراً للجهود العظيمة التي قام بها الاعلاميون الفلسطينيون خاصة في محافظة الخليل في تغطية احداث البلدة القديمة سواء من حيث فضح ممارسات الاحتلال والمستوطنين فيها بالاضافة لتسليط الضوء على الجوانب المشرقة التي تسعى لجنة اعمار الخليل لترويجها وتعميمها على مختلف مكونات المجتمع المحلي، وما يتم بذله من جهود على صعيد اعادة الحياة للبلدة القديمة عمرانياً وخدماتياً واقتصادياً وسياحياً، حيث اشترط في هذه المسابقة ان تتمحور الاعمال الاعلامية المتنافسة حول البلدة القديمة و اظهار جماليتها وصورتها التاريخية والحضارية.


وفي ساحة لجنة إعمار الخليل اقيم حفل الاعلان عن نتائج هذه المسابقة برعاية الاعلامية الفلسطينية نور عودة وبحضور رئيس لجنة التحكيم الاستاذ عبد السلام ابو الندى و رئيس لجنة اعمار الخليل د. علي القواسمي و مديرها العام السيد عماد حمدان، وجمع غفير من الاعلاميين واهالي البلدة القديمة.


وفي كلمة افتتاحية رحب رئيس لجنة اعمار الخليل بالضيوف على منصة الشرف وجميع الاعلاميين والحضور في هذا الحفل شاكرا لهم جهودهم، من جانبها أوضحت نور عودة أن قصة الخليل وأهلها تهم العالم بأسره وللصحفي الفلسطيني دور كبير في نقل الصور المشرقة عنها و التاكيد على انتصار حضارة الحياة على حضارة الدمار والاستعمار,مضيفة أن الخليل تحملت الكثير من العنف والتعسف وفي ذات السياق شكرت جهود لجنة اعمار الخليل في الدفاع عن البلدة القديمة ودعم صمود اهلها .


بدوره أشار رئيس جمعية المخرجين للسينما والتلفزيون ورئيس لجنة التحكيم في المسابقة عبد السلام أبو الندى إلى أن تبلور فكرة المسابقة نبع من أهمية الدور البارز للإعلام في خدمة المجتمع وقضاياه وخصوصا الوطنية منها، والحفاظ على مقدرات وانجازات شعبنا الحضارية والثقافية، لذا يجب تعريف المواطن بالإعلاميين وأعمالهم، و اضاف اننا سنستمر في هذه الفكرة في كل عام بحيث يتم تعريف المواطن الخليلي بمن لهم باع طويل في خدمة المدينة بأقلامهم وعدساتهم .


وقد كانت المنافسة في هذه المسابقة على افضل الاعمال الاعلامية التلفزيونية، المكتوبة، المسموعة ، افضل صورة بالاضافة لاختيار شخصية العام الاعلامية في محافظة الخليل، وحصل على المرتبة الأولى في الأعمال التلفزيونية أمير احمرو، بينما حصل على المرتبة الثانية حمزة الحطاب والثالثة رانيا أبو جرادة، وفي الأعمال المسموعة نال الجائزة الأولى عمر فطافطة والثانية ذهبت لرياض خميس ، فيما تم حجب الجائزة الثالثة، وعلى صعيد افضل صورة فوتوغرافية فذهبت الجائزة الأولى لحاتم ناصر الدين والثانية لناصر الشيوخي، فيما حصل كل من محمود تيم وفؤاد جبارين على الجائزة الثالثة مناصفة وذلك عن الاعمال المكتوبة، اما بخصوص شخصية العام الاعلامية فقد أجمعت لجنة التحكيم على اختيار الاعلامي القدير الحاج فوزي الشويكي الذي يعتبر شخصية اعلامية مهمة وله بصمات مميزة في عالم الصحافة.

 ثم قام رئيس لجنة الاعمار ورئيس لجنة التحكيم و الاعلامية نور عودة ومدير عام لجنة اعمار الخليل الاخ عماد حمدان ومنسق المسابقة السيد جهاد القواسمي وقد بتكريم الاعلاميين الفائزين و تسليمهم الجوائز والشهادات التقديرية.


وفي الختام شكر عماد حمدان مدير عام لجنة إعمار الخليل راعي الحفل الصحفية نور عودة ورئيس لجنة التحكيم السيد عبد السلام ابو الندى ومنسق المسابقة السيد جهاد القواسمي و اعضاء اللجنة الإعلامية محمد حمدان، وربا صالح و ميسرة صلاح على جهودهم، كما و هنئ الصحفيين الفائزين وتمنى الفوز لجميع جميع الصحفيين اللذين حضروا حفل التكريم، وقال للصحفيون الحاضرون كاميراتكم وأقلامكم لا تكفيها كل كلمات الشكر والثناء، فشكراً لجهودكم ونحن نفتخر بدوركم الوطني والإنساني.

يذكر إلى أن المسابقة الإعلامية جاءت ضمن فعاليات الإحتفال بمرور 15 عاماً على تأسيس لجنة اعمار الخليل، حيث إستمرت الإحتفالات لثلاثة أيام من 19-21 من شهر تموز الحالي .