قد تكون صورة لـ ‏‏‏٩‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يقفون‏‏

لجنة اعمار الخليل ومجلس الزيتون الفلسطيني ووزارة الزراعة ينظمون

المهرجان الوطني الثاني للزيتون الفلسطيني في بلدة الخليل القديمة

افتتح اليوم في بلدة الخليل القديمة المهرجان الوطني الثاني للزيتون الفلسطيني بحضور لفيف من ممثلي المؤسسات والجمعيات وعدد كبير من المجتمع المحلي.

حيث اكد معالي وزير الزراعة رياض العطاري في كلمته ممثلا عن رئيس الوزراء الاهمية الدينية والتاريخية لشجرة الزيتون، مشيرا الى ان دولة فلسطين تعد من الدول المهمة المنتجة لزيت الزيتون حيث تضم 120 مليون شجرة، كما وشكر المؤسسات القائمة على هذا المهرجان المميز الذي له رمزيته التاريخية والثقافية.

بدوره شدد رئيس بلدية الخليل تيسير ابو سنينة على اهمية هذه الفعاليات في دعم البلدة القديمة وتعزيز صمود المواطنين فيها، وتنمية المجتمع وحماية الحرم الابراهيمي الشريف والمناطق المحيطة به من اطماع المستوطنين.

وفي كلمته اكد مدير عام لجنة اعمار الخليل حمدان على اهمية المهرجان الذي ينظم للمرة الثانية في بلدة الخليل القديمة ويسلط الضوء على اهمية شجرة الزيتون ودعم المنتج الفلسطيني من الزيتون بصفته المنتج الاول زراعيا على مستوى الوطن.

من جانبه تحدث رئيس مجلس الزيتون الفلسطيني محود حسين عن الطرق الافضل للحفاظ على جودة الزيت الزيتون من خلال حفظه داخل صفائح معدنية او زجاجية مغلقة.

وثمن رئيس غرفة تجارة وصناعة الخليل عبده ادريس دور الجهات المنظمة للمهرجان بما فيها لجنة اعمار الخليل ومجلس الزيتون الفلسطيني ووزارة الزراعة الدور الكبير في اعادة الحركة الاقتصادية في المنطقة.

والجدير بالذكر ان المهرجان يستضيف مجموعة كبيرة من المزارعين والجمعيات النسوية من معظم المدن في شمال فلسطين مما يضفي للمهرجان صبغة وطنية وشعبية، حيث تم عرض بالاضافة الى الزيت منتجات غذائية كمخلل الزيتون والمخللات الاخرى وغيرها من المنتجات الغذائية،ـ كما ويجدر بالذكر ان المهرجان سيستمر لمدة اربعة ايام حتى مساء يوم السبت القادم.

كما وحضر المهرجان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية احمد سعيد التميمي والرئيس السابق للجنة اعمار الخليل علي القواسمى ومدير عام مديرية الزراعة اسامة جرار ومدير عام مجلس الزيتون الفلسطيني فياض فياض واعضاء من المجلس البلدي وغرفة تجارة وصناعة الخليل وملتقى رجال الاعمال الفلسطيني.

ويأتي المهرجان في اطار الجهود المبذولة من اجل انعاش الوضع الاقتصادي في البلدة القديمة من الخليل، حيث تعمد لجنة اعمار الخليل الى تنفيذ العديد من الفعاليات والانشطة التي تشمل المهرجانات والبازارات وورش العمل والمؤتمرات في اطار استنهاض الحركة البشرية في قلب المدينة.

كما يهدف المهرجان الى تسهيل عملية تسويق المنتج الوطني داخل فلسطين، ويسعى لايجاد تكاملية ما بين محافظات الوطن الشمالية والجنوبية حيث تعتبر المحافظات الشمالية الاوفر حظاً في منتج الزيتون، لاسيما عندما نتحدث عن شجرة الزيتون التي تتعرض ويتعرض مزارعوها للاعتداءات الاسرائيلية بشكل مستمر.

قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏منظر داخلي‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏٧‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يقفون‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏٥‏ أشخاص‏ و‏أشخاص يقفون‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏١٠‏ أشخاص‏ و‏نص مفاده '‏POS وزارةالراعة لجنة اعمار الخليل ترحب بالضيوف الكرام في مهرجان الزيتون الثاني في بلدة الخليل القديمة 2021‏'‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏منظر داخلي‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏١٣‏ شخصًا‏ و‏أشخاص يقفون‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٣‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

قد تكون صورة لـ ‏‏شخص واحد‏ و‏منظر داخلي‏‏